بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون
menu
بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون English

بعثة الاتحاد الأوروبي تساهم في الحد من التأخير ومعالجة تراكم القضايا الجنائية

قام مستشارو البعثة ومجموعة عمل المحاكمة العادلة باستكمال النقاشات حول كيفية تمكين المواطنين الفلسطينيين بشكل أفضل من تسوية حقوقهم في التقاضي بسرعة وتقليل تراكم القضايا الجنائية.

قالت لينا زيتيرغرين، خبيرة العدالة الجنائية في البعثة "الحق في محاكمة عادلة أمر أساسي لحماية حقوق الإنسان وهو بمثابة وسيلة إجرائية لحماية سيادة القانون. وأضافت: “إنها تهدف إلى التأكد من إقامة العدل بشكل صحيح، وتضمن لهذه الغاية سلسلة من الحقوق المحددة."

تعمل مجموعة عمل المحاكمة العادلة، المؤلفة من ممثلين عن مجلس القضاء الأعلى، والنيابة العامة، ووزارة العدل، ونقابة المحامين الفلسطينيين، والشرطة المدنية الفلسطينية، وأعضاء من بعثة الاتحاد الأوروبي، على تعزيز ضمانات المحاكمة العادلة في القضاء الفلسطيني.

وقد وافقت مجموعة العمل مؤخرًا على تركيز جهودها على كيفية المساهمة في تقليل التأخيرات، وما يترتب على ذلك من تراكم في القضايا الجنائية، على امتداد العملية القضائية، بدءا من تحقيقات الشرطة، إلى الملاحقة القضائية، والمحاكمة، وإصدار الحكم.

يتطلب هذا المشروع خبرة من كل مؤسسة قضائية ويهدف إلى تعزيز وصول المواطنين الفلسطينيين إلى العدالة والتحقيق الفعال ومعالجة القضية في وقت معقول، تشكل كلها أجزاء من الحق في محاكمة عادلة.