بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون
menu
بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون English

بعثة الاتحاد الأوروبي تدعم تدريبا حول "تخطيط المحكومية" لمراكز الإصلاح والتأهيل

 شارك مستشار السجون لدى بعثة الاتحاد الأوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون ("البعثة") في جلسة تدريبية حول "تخطيط المحكومية" ومعاملة السجناء لـ 13 من ضباط الإصلاح والتأهيل الفلسطينيين.

ركز التدريب الذي جرى في مدينة نابلس الواقعة شمال الضفة الغربية لضباط من إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل - 10 ذكور و3 إناث من ضباط الشرطة - على أساليب المحادثة وعلم النفس الجنائي وتصنيف النزلاء وكيفية استخدام نموذج تخطيط المحكومية عند إجراء تقييم المخاطر/الاحتياجات وخطة العلاج للنزيل الفردي.

تصف خطة المحكومية العلاج والأنشطة التي يجب على النزيل إكمالها أثناء وجوده في السجن من أجل تقليل مخاطر معاودة ارتكاب الجرائم ودعم التكيف مع الحياة في المجتمع.

جرى تطبيق أداة تخطيط المحكومية بمساعدة البعثة في عام 2019 وبدأت كمشروع تجريبي في سجن أريحا. وسيكون مركزا الإصلاح والتأهيل في نابلس وجنين المركزين الثاني والثالث في تنفيذ الخطة.

تمثّلت النتيجة الفورية لهذا التدريب في أن الضباط جاهزون لتنفيذ تخطيط منظم للمحكومية للسجناء في السجنين المشيدين حديثًا واللذين تم بناؤهما بتمويل من مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي.

قال مارك تينغفال، مستشار السجون في البعثة: "بغية تحقيق النتائج المتوقعة، ينبغي تشجيع السجناء على الانخراط في خطة المحكومية والمشاركة في تحديد الأهداف".

ويضيف، "يدفع مشروع تخطيط المحكومية إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل نحو مزيد من الجهود المتمركزة حول المستفيد عند العمل مع النزلاء. وسيتيح هذا إعادة تأهيل أفضل للسجناء في المجتمع".