بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون
menu
بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون English

مؤتمر الشرطيات الفلسطينيات: المستقبل الواعد للشرطيات الفلسطينيات

بتاريخ 17 أيار 2022، قامت الشرطة المدنية الفلسطينية، بالشراكة مع بعثة الاتحاد الأوروبي لدعم الشرطة الفلسطينية وسيادة القانون، ودولتي لوكسمبورغ وفنلندا، وكذلك هيئة الأمم المتحدة للمرأة، بإطلاق فعاليات المؤتمر الأول للشرطيات الفلسطينيات، وذلك في مدينة رام الله. وضم المؤتمر أكثر من 200 من منتسبات الشرطة الفلسطينية.

يمثّل هذا الحدث التاريخي الذي يستمر على مدى يومين الخطوة الأولى نحو إنشاء شبكة شرطة نسائية في فلسطين، وسيوفّر منتدى لتبادل خبراتهن في العمل الشرطي، وزيادة الوعي وإتاحة الفرصة للتشبيك، إضافة إلى تبادل الممارسات الفضلى مع النظراء الشرق أوسطيين والأوروبيين. بالتالي، فإن هذه هي الخطوات الأولى نحو شبكة شرطة نسائية فلسطينية مستدامة.

 واشار وزير الداخلية اللواء زياد هب الريح  في كلمته إلى أن إجمالي المنتسبات العاملات في المؤسسة الأمنية بلغ 2404 بما نسبته 7.4% من إجمالي عدد القوات وأن النسبة الأكبر تتركز في جهاز الشرطة بعدد 519 منتسبه من مختلف الرتب العسكرية بنسبة 5.76% من مرتب الشرطة .

وشاركت في حفل الافتتاح وورشات العمل في اليوم الأول للمؤتمر خمسون منتسبة من أجهزة الأمن الفلسطينية الأخرى. وحضر المؤتمر عدد من كبار الشخصيات من دول مختلفة، من بينهم الولايات المتحدة الأمريكية، والاتحاد الأوروبي، وكندا، والمملكة المتحدة، وبنغلاديش، والأردن، وتركيا، بالإضافة إلى الوكالات الدولية العاملة في فلسطين.

وقالت نتاليا ابوستولوفا، رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي لدعم الشرطة الفلسطينية وسيادة القانون: "ستساعد هذه الشبكة على جعل جهاز الشرطة أكثر ترابطاً للاستجابة لتوقعات الناس، وتحقيق تأثير مستدام طويل الأمد. بمجرد أن تصبح الشبكة منظّمة على المستوى المحلي هنا في فلسطين، يمكنكم التشبيك والتفاعل مع شبكات الشرطة النسائية الأخرى في مناطق أخرى من العالم".

وأشادت السيدة ماريس جومند الممثلة الخاصة لهيئة الامم المتحدة للمرأة في فلسطين بالشراكة الاسترايجية مع الشرطة المدنية الفلسطينية، وتحديدا في مجال تطوير وتنفيذ استراتيجية النوع الاجتماعي في الشرطة، كما أشادت بالتزام الشرطة في تعزيز انخراط النساء في العمل الشرطي. كما أكدت على التزام الهيئة بدعم تمكين النساء في العمل الشرطي بما فيه تعزيز التشبيك على المستوى الاقليمي والدولي، منوهة الى الأثر الايجابي لانخراط النساء في العمل الشرطي وانعكاسه على وصول النساء الى الامن والعدالة وعلى مصداقية وكفاءة الجهاز الشرطي.

علاوة على ذلك، ستعمل الشبكة على تعزيز مشاركة أوسع للمرأة في قطاع الأمن، وستعمل على انشاء علاقات قوية بين الشرطة والمجتمع الفلسطيني.