رئيسة بعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون، ناتاليا أبوستولوفا، تؤكد على الالتزام بإصلاح الشرطة في اجتماع عُقد مع مدير عام الشرطة المدنية الفلسطينية، اللواء حازم عطا الله.

عُقد في 16 كانون أول الاجتماع الرسمي الأول بين الرئيسة الجديدة لبعثة الاتحاد الاوروبي لمساندة الشرطة المدنية الفلسطينية وسيادة القانون، ناتاليا أبوستولوفا، ومدير عام الشرطة المدنية الفلسطينية، اللواء حازم عطا الله. وقد تم التأكيد خلال هذا الاجتماع على العلاقة الوثيقة القائمة على مدى سنوات عديدة بين البعثة والشرطة المدنية الفلسطينية.

أشارت رئيسة البعثة إلى أن الشرطة المدنية الفلسطينية  تحظى  نسبيًا بثقة عالية لدى الجمهور، وأثنت على الجهود التي بذلتها الشرطة في السنوات الأخيرة لبناءعلاقات وثيقة مع المجتمعات التي تخدمها وتعزيز المساءلة والمساواة بين الجنسين. وأكدت أبوستولوفا على إستمرارالبعثة في دعم جميع الجهود الفلسطينية لتعزيز جودة العمل الشرطّي.

كما شددت السيدة أبوستولوفا على أن حقوق الإنسان هي حجر الأساس الذي تقوم عليه أنشطة إنفاذ القانون، وحثت الشرطة على توسيع نطاق التدابير الإيجابية التي اتخذتها لادراج المعايير الدولية لحقوق الإنسان في جميع جوانب عمل الشرطة.

وأكد اللواء عطا الله على أن التعاون بين البعثة والشرطة المدنية الفلسطينية اتسم بمستوى عال من الاحترام المتبادل، فضلاً عن النجاحات الملحوظة، وأعرب عن أمله في إستمرار هذا الحوار الإيجابي وتعزيزه في المستقبل.