مجموعة العمل الخاصة بقطاع الأمن تقدم ايجاز حول تنفيذ استراتيجية الأمن

إن دعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية لقطاع الأمن الفلسطيني 2017-2022 هي احدى المهام المنوطة بمجموعة العمل الخاصة بقطاع الأمن؛ والتي تعتبر أداة رئيسية في سبيل تحسين الخدمة المقدمة للشعب الفلسطيني من قبل قطاع الأمن.

ترأست وزارة الداخلية لقاء "المستوى الفني" للمجموعة بهدف تقييم الوضع الحالي لعملية تنفيذ الخطة وذلك يوم الثلاثاء 30/04/2019.

يتم العمل على تنفيذ الخطة الاستراتيجية، وللمرة الأولى، من خلال نهج برنامجي مقسّم إلى 11 موضوع تُعرف بالبرامج الإدارية والتي تتشارك وزارة الداخلية والمؤسسات الأمنية الفلسطينية في تنفيذها.  

حيث عرض كل قائد من قادة البرامج الإدارية صورة مقتضبة حول إنجازات برنامجه والثغرات والتحديات ذات الصلة. وقد أكد رئيس مجموعة العمل الخاصة بقطاع الأمن ومساعد وزير الداخلية لشؤون الأمن، اللواء الجبريني، للحضور بأن قطاع الأمن سيتعامل مع التحديات المذكورة ويأتي بحلول لها.

كما وأكد اللواء الجبريني على أن وزارة الداخلية وقطاع الأمن مستمرين في بناء مؤسسة أمنية حديثة تعمل على انفاذ القانون وتزوّد المواطن الفلسطيني بخدمة ذات جودة عالية بالرغم من التحديات الراهنة في فلسطين؛ وحثّ ممثلي الدول والمؤسسات على الاستمرار في دعم تنفيذ الاستراتيجية.

وحضر السيد بيكا كوكونين، رئيس قسم مستشاري الشرطة ممثلاً عن البعثة الأوروبية لمساندة الشرطة الفلسطينية كونها المستشار الفني لمجموعة العمل الخاصة بقطاع الأمن. وقد أثنى بدوره على التقدم العام الذي تم احرازه وأكد على استمرار البعثة في دعم عملية التنفيذ.

للمزيد حول مجموعة العمل الخاصة بقطاع الأمن، اضغط هنا