محافظ رام الله و البيرة تستقبل نائب رئيس بعثة الشرطة الأوروبية

منذ مباشرة عمل البعثة لمهامها  في  فلسطين في عام 2006 ، اتخذت البعثة مركزا لها في رام الله.

محافظ رام الله والبيرة  الدكتورة ليلى غنام ترحب بنائب رئيس البعثة  السيدة كاتيا دومينيك بحفاوة في مكتبها في المدينة.

وأشادت المحافظ  بأهمية دور البعثة فيما يتعلق بالسلطة الفلسطينية وبالشعب الفلسطيني ، وأكدت لنائب رئيس  البعثة اهتمامها بتعميق العلاقة بين المحافظة والبعثة. وشكرت  نائب رئيس البعثة المحافظ  على حسن الضيافة والدعم المقدم للبعثة.

وأطلعت المحافظ  نائب رئيس البعثة  على الأمور المتعلقة بالعلاقة بين المحافظين والأجهزة الأمنية الفلسطينية. وفي هذا السياق ، أكدت نائب  رئيس البعثة  على أهمية السيطرة المدنية على قوات الأمن.

وقد نوقشت جوانب التقدم في تعميم مراعاة منظور النوع الاجتماعي  في القطاع العام ، بما في ذلك الشرطة المدنية الفلسطينية وقوات الأمن الأخرى على نطاق واسع. وأعربت نائب رئيس البعثة  عن ارتياحها للتقدم المحرز في العلاقات بين البعثة والشرطة المدنية الفلسطينية بشكل عام وأثنت بصفة خاصة على العمل الجاري في الشرطة المدنية الفلسطينية لمواصلة تحقيق مبادئ المساواة للنوع الاجتماعي.

الصوره في الاعلى: محافظ رام الله و البيرة الدكتورة ليلى غنام ( الى اليمين) ترحب بنائب رئيس بعثة الشرطة الاوروبية (الى اليسار) بحفاوة و تشدد عللى أهمية دور البعثة في فلسطين .
الصورة في الاسفل: شكل دور ووضع المرأة في المجتمع الفلسطيني موضوعًا رئيسيًا في الاجتماع. وأشارت المحافظ غنام إلى أنه في ظل الظروف السائدة ، كان على المرأة أن تكون قوية ومتعلمة ومستعدة لأن تصبح المعيل لأسرتها.