تطبيق نهج شامل في إدارة السجون الفلسطينية

إن دور الخدمات الإصلاحية اليوم متعدد الأبعاد. لا يجب أن تحتفظ السجون بالأمن الكافي فحسب، بل عليها أيضاً واجب ضمان رعاية وإعادة تأهيل كل سجين. للقيام بذلك، تحتاج إدارات السجون إلى تحديد وتصنيف مخاطر واحتياجات كل سجين، وعلى أساس التقييم إعداد السجناء لإطلاق سراحهم وإعادة إدماجهم في المجتمع. وعليها أيضاً القيام بالتخطيط وتنظيم المحكومية، وأن تضع التدابير لمنع سوء سلوك السجناء وعدم العودة للجريمة بعد إطلاق سراحهم.

تدعم البعثة الأوروبية لمساندة الشرطة الفلسطينية إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل في فلسطين في التعامل مع تعدد وتعقد إدارة السجون الحديثة. ونحن نفعل ذلك من خلال نهج شامل.

يشمل النهج الشامل المشورة الاستراتيجية وكذلك تطوير النظم والأساليب، مما يمكن إدارة السجون من توفير تدابير الأمن وإعادة التأهيل في تخطيطها التشغيلي وأدائها. كما يشمل بناء القدرات من خلال تدريب الإدارة والمدربين في إدارة مركز الإصلاح والتأهيل.

نحن نؤمن بأن دعمنا المتواصل على المستويات الاستراتيجية والهيكلية وبناء القدرات سيمكن مراكز الإصلاح والتأهيل من مواصلة العمل بقوة ومواجهة التحديات الكثيرة في مجال السجون في فلسطين بشكل أفضل.