العمل على تحسين أوضاع السجناء في فلسطين

السَجن هو إجراء عقابي تقوم به الدول تجاه المواطنين لحرمانهم من حريتهم. الغرض من السَجن هو حماية المجتمع من الجريمة والحد من معاودة ارتكابها. وعلى هذا النحو، تلعب السجون دوراً مركزياً في سلسلة العدالة الجنائية: من الاعتقال والاحتجاز إلى المحاكمة والحُكم، وإمضاء العقوبة، وإعادة التأهيل وإعادة الاندماج في المجتمع.
تحدد المعايير الدنيا المقبولة دوليا ما هو مقبول كممارسات جيدة عندما تطبق الدول مثل هذه الإجراءات الاصلاحية على المواطنين. تتعلق هذه المعايير بإدارة السجون وتشغيلها، ولا سيما معاملة السجناء لضمان حقوقهم الأساسية.
منذ عام 2007 ، تدعم البعثة الأوروبية لمساندة الشرطة الفلسطينية إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل في فلسطين في إصلاح وتطوير وتحسين نظام السجون للوفاء بهذه المعايير الدنيا.
لقد تم عملنا هذا من خلال المشورة الاستراتيجية والتوجيه، وبناء القدرات من خلال التدريب، وتقديم المشورة بشأن تجديد السجون القائمة وبناء مرافق إصلاحية جديدة.
لقد كان جزءًا مهمًا من مشاركتنا هو المساعدة في وضع الخطط التشغيلية وفقًا للمعايير الدولية لمركزي الإصلاح الجديدين في نابلس وجنين بتمويل من الاتحاد الأوروبي. بمجرد إنجاز هذين المركزين، سيقل الاكتظاظ ويسهم في تحسين مستويات المعيشة وتحسين أنشطة إعادة التأهيل للسجناء.
سيستمر الدعم الذي تقدمه البعثة الأوروبية إلى إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل على المستويات الاستراتيجية والهيكلية وبناء القدرات كجزء من نهج شامل يتطلع إلى الأمام.